Real Time Analytics

يقع جامع الحسين على مقربة من منطقة خان الخليلي الشهيرة في القاهرة، تم اكتشافه أثناء أعمال تجديد لأساسات الجامع في مطلع القرن العشرين، على أطلال مقبرة الخلفاء الفاطميين في القاهرة.

ويعتبر جامع الحسين واحدًا من أكثر مساجد مصر قدسية. وهو عادة ما يكون الحرم الذي يؤدي فيه الرئيس المصري وغيره من الشخصيات الرفيعة المستوى صلواتهم في المناسبات الخاصة. تم بناء أغلب أجزاء الجامع عام 1870 تقريبًا؛ بينما تعود الألواح الخشبية التي تزين مئذنة الجامع الرائعة إلى القرن الرابع عشر. ولقد تمت إضافة جزء أكثر حداثة إلى الجامع وهي مظلات ضخمة من التفلون التي تفتح لتظلل المصلين الذين يتوافدون إلى ساحة الجامع لأداء شعائر صلاة الجمعة.


اضغط للإضافةاضغط للإزالة

المزيد:وادي النيلالقاهرةمصر الإسلاميةالمساجدالروحانية

المعالم والأنشطة القريبة